Accessibility links

الملك محمد السادس يأمر بنشر تقرير لجنة تقصي الحقيقة في المغرب


قالت لجنة تقصي الحقيقة في المغرب إن ما يقرب من 592 مواطنا لقوا حتفهم في مرحلة قمع حدثت إبان الستينات والتسعينات.
لكن لجنة حقوق الإنسان المستقلة في المغرب قالت إن ما توصلت إليه لجنة المصالحة والإنصاف فشل في الذهاب إلى ما هو أبعد من ذلك بما في ذلك تسمية أولئك الذين كانوا مسؤولين عن تلك الممارسات بحيث يجري تقديمهم للعدالة.
وقالت الرابطة المغربية لحقوق الإنسان إن ما لا يقل عن 3000 شخص قتلوا خلال تلك الفترة.
وقال التقرير الذي قدمته لجنة تقصي الحقيقة،وهي أول لجنة عربية من نوعها،والتي شكلها العاهل المغربي الملك محمد السادس إن من بين الضحايا 322 قتلتهم القوات الحكومية بعد إطلاق النار على المتظاهرين الذين اندفعوا إلى الشوارع في العاصمة المالية الدار البيضاء بمئات الآلاف عام 1981 احتجاجا على ارتفاع أسعار المواد الغذائية.
وقد حصلت وكالة أنباء رويترز على نسخة مختصرة من التقرير الذي يتألف من 700 صفحة الجمعة بعد أن تسلمه الملك محمد السادس الذي أمر السلطات بنشره على الفور للتشديد على التزامه بإشاعة مزيد من الديموقراطية واحترام حقوق الإنسان في البلاد.
وكانت لجنة تقصي الحقيقة التي تلقت 16,861 ملفا للتحقيق فيها أكدت أن ما لا يقل عن 9,779 حالة في مجال حقوق الإنسان ارتكبت فيها ممارسات تراوحت بين الوفاة والإصابة بجراح أثناء الاعتقال وعمليات قتل بعد محاكمات سريعة واختفاء إضافة إلى عمليات نفي قصرية واعتداءات جنسية.
وقالت اللجنة إنها تعرفت على قبور 85 شخصا بعضهم من ضباط الجيش ممن حاولوا الإطاحة بنظام حكم الملك الراحل الحسن الثاني، وتم احتجازهم في سبعة سجون سرية.
كما علمت اللجنة أن 174 شخصا توفوا بعد تعرضهم لعمليات اعتقال عشوائية بين عام 1956 وعام 1999 إلا أنها لم تتمكن من تحديد المكان الذي دفنوا فيه.
على صعيد آخر، خلصت التحقيقات إلى أن نسبة الوفيات في السجون تضاءلت في الوقت الذي أخذت فيه البلاد التحرك نحو مزيد من التسامح حيال المنشقين في أواخر التسعينات قبل وفاة الملك الحسن الثاني عام 1999.
وقال التقرير إن 109 أشخاص توفوا في السجن إبان السبعينات بالمقارنة مع تسع وفيات في الثمانينات ووفاتين في التسعينات.
وقالت اللجنة إنها لم تكشف عن جميع حالات التعذيب بما في ذلك معرفة ما إذا كان عشرات المفقودين من المنشقين لا يزالون على قيد الحياة وذلك ضمن التحقيقات التي بدأتها في شهر يناير/كانون الثاني 2004 وانتهت في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
XS
SM
MD
LG