Accessibility links

بوش يأمل في تحول العراق إلى حليف قوي في الحرب على الإرهاب


قال الرئيس بوش إنه من غير الواقعي أن يتوقع احد توقف أعمال العنف في العراق بصورة تامة في أعقاب نجاح الانتخابات التشريعية التي أجريت الخميس.
إلا أن الرئيس بوش قال في مقابلة أجرتها معه شبكة PBS التلفزيونية إن تسليم العرب السنة مزيدا من المسؤوليات في حكم العراق سيخفف من أعمال العنف بنسبة كبيرة.
وتوقع بوش أن تستمر أعمال العنف بوتيرة منخفضة حين تسحب الولايات المتحدة قواتها من العراق.
وأوضح أنه يجب أن يشعر العرب السنة بأن لهم كلمة في تقرير مستقبل العراق وبأنهم محميون من الذين يسعون إلى الانتقام من الظلم الذي لحق بهم في عهد صدام.
وحدد الرئيس بوش النجاح في العراق بالنجاح في تحويل العراق إلى حليف قوي وفاعل في الحرب على الإرهاب، وفي خلق شعور لدى الشعب العراقي بأن قواته الأمنية قادرة على أن توفر له الأمن وأن تدافع عنه.
أشاد الرئيس بوش بالجهد الذي قامت به الحكومة العراقية لإنجاح الانتخابات العامة التي أجريت الخميس معربا عن أمله في أن تكون الانتخابات بداية عهد جديد للشعب العراقي.
وقال بوش بعد اجتماعه مع مندوب العراق لدى الأمم المتحدة سمير الصميدعي: "لقد تكلمنا في ما تم يوم أمس وكيف كان يوما مجيدا بالنسبة إلى المواطنين العراقيين، وفي ما نريد أن نفعله معاً لنضمن أننا سننجز مهمتنا، أي أن نبني دولة عراقية قادرة على حماية نفسها وإعالة نفسها وتستطيع مساعدتنا في التغلب على الإرهابيين في الحرب التي نخوضها على الإرهاب."
وأعرب عن ثقته في أن العراق سيكون نموذجا يحتذى لتحقيق التغيير في المنطقة.
وشدد على أنه يريد رؤية عراق قوي يدافع عن نفسه ويحمي نفسه بنفسه على أن يكون قدوة لكافة الدول المحيطة في المنطقة.
وقال الرئيس بوش إن الانتخابات العراقية تعتبر يوم نصر على طريق إعادة إعمار العراق وإقامة نظام ديموقراطي فيه.
وكان الرئيس بوش قد وصف الانتخابات التشريعية في العراق أمس الخميس بأنها تاريخية وخطوة كبيرة إلى الأمام نحو بناء نظام ديموقراطي.
من جهته، قال الصميدعي إن الانتخابات العامة كانت نقطة تحول في تاريخ العراق وبداية لنهاية الإرهاب.
أضاف الصميدعي: "يجب أن نبقي تركيزنا على الهدف ونتأكد من أن المهمة قد أنجزت في بناء عراق مستقر يعيش في سلام مع نفسه ومع جيرانه ويكون حليفا دائما وموثوقا به للولايات المتحدة."
وقال الصميدعي إن الانتخابات التي شهدها العراق أمس الخميس تشكل بداية النهاية لأعمال العنف التي يمارسها الإرهابيون هناك.
ووصف يوم الانتخابات بيوم عظيم من أجل تحقيق الحرية، مشيرا إلى أنه نقطة تحول مهمة في تاريخ البلاد.
وشدد الصميدعي على أهمية التركيز على ما ستؤول إليه النتائج والتأكد من انجاز مهمة بناء عراق آمن ومستقر يستطيع العيش بسلام داخليا ومع جيرانه وبتحالف وثيق مع الولايات المتحدة.
وقال الصميدعي إن الانتخابات التي جرت الخميس تعتبر بداية النهاية بالنسبة للإرهاب في العراق.
XS
SM
MD
LG