Accessibility links

logo-print

بوش خول وكالة الأمن القومي التنصت على اتصالات دولية لجماعات لها روابط بتنظيم القاعدة


إعترف الرئيس بوش بأنه سمح بالتنصت على الأميركيين والأجانب في الولايات المتحدة بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر عام 2001 ووصف ذلك بأنه مهم جدا في الحرب على الإرهاب .
وجاء هذا الاعتراف في الخطاب الإذاعي الأسبوعي للرئيس بوش السبت وذلك بعد أن كانت صحيفة نيويورك تايمز قد كشفت النقاب عن هذا الموضوع يوم الجمعة مما أثار انتقادات من أعضاء الكونغرس ومنظمات حقوق الإنسان لا سيما بعد أن امتنع الرئيس بوش مدة 24 ساعة عن تأكيد أو نفي ما ذكرته الصحيفة.
وقال بوش في خطابه:
" في الأسابيع التي أعقبت هجمات سبتمبر الإرهابية على بلادنا ، خولت وكالة الأمن القومي ، في خطوة تتمشى مع القانون والدستور الأميركيين، بالتنصت على الاتصالات الدولية التي يجريها أناس لهم روابط بتنظيم القاعدة والتنظيمات الإرهابية التي لها علاقة به."
وقال بوش إنه كان من الواضح أن الإرهابيين داخل الولايات المتحدة كانوا على اتصال مع إرهابيين في الخارج قبل هجمات الحادي عشر من سبتمبر. ووصف عملية التنصت بأنها بالغة الأهمية للأمن الوطني الأميركي.
XS
SM
MD
LG