Accessibility links

logo-print

الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني يقدمون استئنافا للمحكمة العليا الليبية


تعقد المحكمة العليا الليبية جلسة يوم 25 من الشهر الحالي للإستماع إلى استئناف خمس ممرضات بلغاريات وطبيب فلسطيني لحكم إعدام كان قد صدر بحقهم بتهمة حقن 426 طفلا ليبيا بدم ملوث بفيروس مرض الايدز.
وصرح وزير الخارجية البلغاري بأن عقد جلسة المحكمة يوم عيد الميلاد ليس مقصودا بل إنه يظهر أن السلطات الليبية تريد الإسراع في البت في هذه القضية.
ويذكر أن الممرضات والطبيب مسجونون منذ سبع سنوات وأن 51 من الأطفال الذين حقنوا بالدم الملوث قد توفوا.
هذا ويقول خبراء طبيون غربيون إن إصابة أولئك الأطفال بفيروس مرض الإيدز يعزى إلى ضعف إجراءات النظافة في المستشفى لا إلى عمل متعمد.
XS
SM
MD
LG