Accessibility links

مقتل أربعة بينهم أميركي في أعمال عنف متفرقة في العراق


أفاد مصدر أمني أن أربعة عراقيين بينهم أب وولده قتلوا ليلة أمس في هجمات متفرقة فى الوقت الذي أعلن الجيش الأميركي مقتل عنصر من المارينز بنيران غير معادية.
وقال ضابط في الشرطة إن دياب حمد الحمداني ونجله قتلا برصاص مجهولين في مدينة كركوك الواقعة على بعد 250 كيلومترا شمال بغداد.
وفي وسط بغداد قتل احد أعضاء منظمة بدر الشيعية جراء فتح مسلحين النار عليه في شارع فلسطين، كما أفاد مصدر في وزارة الداخلية.
وأضاف المصدر نفسه أن ضابطا كبيرا متقاعدا في سلاح الجو قتل برصاص مجهولين فيما كان يقود سيارته جنوب العاصمة. وفي السياق ذاته، أعلنت مصادر الجيش الأميركي أن جنديا تابعا للبحرية الأمريكية قتل في محافظة الأنبار جراء إطلاق النار عليه من مصدر مجهول .
ولم ترد أنباء عن هوية الجندي أو المهمة التي كان ينفذها في المنطقة.
من ناحية أخرى، أصدرت المحكمة الجنائية المركزية العراقية احكاما بالسجن بحق ستة عشر شخصا بينهم جزائريان وسعودي بمدد مختلفة لاتهامهم بعبور الحدود بصورة غير شرعية بالاضافة الى حيازة الاسلحة المحظورة .
وبحسب بيان المحكمة فقد حكم على أيمن سبعاوي ابراهيم الحسن ابن الاخ غير الشقيق للرئيس العراقي المخلوع بالسجن 15 عاما بتهمة تجاوز الحدود بطريقة غير شرعية وتصنيع المتفجرات كما حكمت على جزائري وسعودي بنفس العقوبة لنفس الاسباب .
وكانت اقل عقوبة من نصيب العراقيين محمد هادي علي وعلاء حسين شلال اللذين حكم عليهما بالسجن ستة اشهر وغرامة 50 الف دينار عراقي لحيازتهما الاسلحة بصورة محظورة.

على صعيد آخر، أكد عدنان الدليمي رئيس قائمة جبهة التوافق العراقية التي تمثل العرب السنة في الإنتخابات العراقية تحالف ممثلي السنة مع الكيانات التي تؤيد وحدة العراق في البرلمان المقبل.
وقال الدليمي في مؤتمر صحافي في بغداد إن هذا أمر هام وسنقوم به بهدف إيجاد كتلة قوية داخل الجمعية الوطنية تستطيع المحافظة على حقوق العراقيين حسب تعبيره.
ورفض الدليمي ذكر أسماء الكيانات التي يمكن أن تتحالف معها قائمته وقال إنه لا يستطيع تسميتها وأضاف أنه الزم نفسه بالدفاع عن جميع العراقيين بغض النظر عن طوائفهم أو أعراقهم.
من جهة ثانية، طالب الدليمي بإعادة الإنتخابات في المناطق التي سُجلت فيها خروقات مشيرا إلى أن قائمته ستطالب بإعادة الإنتخابات في هذه المناطق.

XS
SM
MD
LG