Accessibility links

صحة شارون في تحسن عقب تعرضه للجلطة ويغادر المستشفى بعد إتمام الفحوصات


أكد رئيس قسم الأعصاب في مستشفى هاداسا حيث يعالج رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون أن صحة هذا الأخير في تحسن مستمر وأنه سيغادر المستشفى الثلاثاء بعد خضوعه لسلسلة من الفحوصات الطبية الدقيقة.
وقد استبعد الأطباء المشرفون على علاج شارون احتمال تعرضه لجلطة أخرى عقب الجلطة الطفيفة التي تعرض لها مساء الأحد.
وكان متحدث باسم المستشفى، قد قال: "سيخضع رئيس الوزراء لفحوصات طبية يتخذ بعدها الأطباء قرارا بشأن مواصلته العلاج."
من جهة أخرى، قال رعنان غيسين المستشار الإعلامي لشارون إن شارون يتمتع بصحة جيدة وأن أعضاء جسده لم تتعرض لأي خلل عقب الجلطة الدماغية الخفيفة التي تعرض لها الأحد.
وقال غيسين: "يقول نائب المدير العام لمستشفى هداسا إن شارون في صحة جيدة وقد خضع لفحوصات طبية شاملة، وأن الأطباء تكلموا معه وهو يشعر بارتياح وستتجاوب إدارة المستشفى مع طلبه بالخروج في أسرع وقت مكن، إلا أن الأطباء فضلوا إجراء المزيد من الفحوصات قبل خروجه".
وأضاف غيسين في حديث مع "العالم الآن" أن شارون بدأ مزاولة عمله من داخل المستشفى، وقال: "لقد بدأ العمل من الآن لكن عليه أن يأخذ الأمور بهدوء لفترة معينة. إنه في صحة ممتازة ووعي كامل وهذا ما أجمع عليه الأطباء عقب الفحوصات الشاملة والدقيقة التي خضع لها".
XS
SM
MD
LG