Accessibility links

logo-print

قضية مزارع شبعا تطفو على السطح من جديد


تدرس سوريا اقتراحا يتضمن نقل السيادة على مزارع شبعا إلى لبنان من خلال التوقيع على اتفاقية جديدة تتعلق بالحدود مع لبنان، وسيطلب من إسرائيل الانسحاب منها.
وجاء في النبأ الذي نشرته صحيفة هآرتس أنه طبقا لمعلومات وصلت إلى إسرائيل من عدة مصادر خلال الأيام القليلة الماضية فإن الاقتراح يشير إلى أن السوريين يحاولون التخفيف من الضغوط الديبلوماسية التي يتعرضون لها ونقل الكرة إلى الملعب الإسرائيلي.
مما يذكر أن مزارع شبعا تعتبر أراض لبنانية، وسيطلب من إسرائيل الانسحاب منها.
أما إذا لم تنسحب إسرائيل فإن من شأن ذلك أن يبرر لحزب الله الاستمرار بما يقوم به الآن في جنوب لبنان طالما ظل الاحتلال الإسرائيلي قائما.
وأيضا في لبنان، أطلقت قوى الـ14 من آذار التي تضم غالبية القوى المناهضة لسوريا في لبنان ما وصفته بانتفاضة الحرية.
وأصدرت هذه القوى في ختام اجتماع موسع في بيروت أمس بيانا دعت فيه إطلاق عملية حوار واسعة تشمل كافة الأطراف لاسيما مع التيار الوطني الحر بزعامة العماد ميشال عون للتوصل إلى رؤيا مشتركة حول ما وصفه البيان بالدور الإرهابي للنظام السوري في لبنان.
كما أكد البيان على ضرورة إعادة الاعتبار لموقع رئاسة الجمهورية الأمر الذي يتطلب تنحية الرئيس إميل لحود للاشتباه على رأي البيان بتورط معاونيه في جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري.
من جهة أخرى، حمل تكتل الإصلاح والتغيير الذي يتزعمه النائب اللبناني العماد ميشيل عون والذي يضم أكثر من 20 نائبا في البرلمان الحكومة اللبنانية مسؤولية التقصير في توفير الأمن بعد مرور أسبوع على اغتيال النائب والصحفي جبران تويني داعيا إلى حوار وطني.
وطالب البيان بخطة عاجلة واضحة ومجدية لمواجهة مخططات الاغتيالات والتفجيرات واستهداف الاستقرار الوطني على حد تعبير البيان.
ورفض التيار الوطني الحر المشاركة في الاعتصام المفتوح الذي دعت إليه قوى الـ14 من آذر في ساحة الشهداء.
وعلى صعيد التحقيق الدولي في اغتيال الحريري، يخلف نائب المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي سيرج براميرتز القاضي الألماني ديتليف ميليس على رأس لجنة التحقيق.
وقال ديبلوماسيون في الأمم المتحدة إن اختيار براميرتز ممثل الادعاء السابق في بلجيكا سيعلن اليوم أو غدا في أقرب تقدير.
وقال السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة إمير جونز باري الذي يتولى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن هذا الشهر أن هذا الاحتمال قوي لكن المجلس لم يتلق أي إخطار بعد من الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بهذا الخصوص.
XS
SM
MD
LG