Accessibility links

خليل زاد ينتقد وزير الداخلية العراقية ويحذره من مغبة التحيز لجهة معينة


أصدر السفير الأميركي في العراق تحذيرا شديدا لوزير الداخلية العراقية بيان جبر صولاغ أكد فيه على ضرورة عدم تحيز وزارته لجهة معينة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن السفير زلماي خليل زاد قوله إنه ليس من الممكن لشخص يعتبر متعصبا طائفيا أن يكون وزيرا للداخلية.

وشدد خليل زاد في كلمة له بمناسبة نهاية العام الحالي على ضرورة كسب الشرطة العراقية ثقة الجميع إذا ما أرادت أن تتمتع بالمصداقية.

وهذا هو التحذير الثاني الذي يوجهه السفير الأميركي للوزير العراقي خلال أسبوع، حيث كان خليل زاد قد انتقد وزارة الداخلية العراقية الثلاثاء الماضي بعد الكشف عن مركزي اعتقال جرى فيهما تعذيب معتقلين أغلبهم من العرب السنة.

وكان العرب السنة قد وجهوا منذ وقت طويل اتهامات لوزارة الداخلية مفادها أن الميليشيات الشيعية التي كان يقودها صولاغ تقوم بتصفية حسابات قديمة لها مع السنة في العراق.

يشار إلى أن صولاغ كان قد قلل من شأن التعذيب في المعتقلات التي تديرها وزارته معترفا أن عددا قليلا من المعتقلين تعرضوا لمعاملة قاسية، وهو ما دحضه السفير الأميركي استنادا إلى التقارير التي وصلت إليه والتي أكد أن العديد منها كانت أسوأ بكثير مما أشار إليه الوزير العراقي.
XS
SM
MD
LG