Accessibility links

logo-print

مجلس الوزراء اللبناني ينعقد في غياب الوزراء الممثلين لحركة أمل وحزب الله


عقد مجلس الوزراء اللبناني جلسته العادية في السرايا الكبيرة برئاسة رئيس الحكومة فؤاد السنيورة وغياب وزراء حركة أمل وحزب الله.
ويذكر أن الوزراء الشيعة مستمرون في مقاطعة الجلسات احتجاجا على ما يعتبرونه رفضا لتدويل الأزمة اللبنانية. وقد شكك وزير الاتصالات مروان حمادة بعد الجلسة بالمسعى الذي يقوم به الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى بين لبنان وسوريا.
كذلك، اتهم الزعيم الدرزي في لبنان وليد جنبلاط الأمين العام لجامعة الدول العربية بتسويق مبادرة تخفي صفقة تنطوي على طي التحقيق بجريمة اغتيال رفيق الحريري والجرائم الأخرى مقابل التهدئة الأمنية.
على صعيد آخر، قال النائب اللبناني سعد الحريري إن النظام الحاكم السوري الذي وصفه بالإرهابي يشن حربا على لبنان ويسعى لتغيير نظامه الديموقراطي.
وأضاف الحريري في حوار مع قناة العربية التلفزيونية أن النظام السوري وجد نفسه بعد مقتل والده رفيق الحريري يسبح وحيدا في بحار عاصفة، وأن المسؤولين في دمشق سيحصدون ما جنته أياديهم حسب تعبيره.
وجدد الحريري مطالبته باستقالة الرئيس اللبناني إميل لحود.
XS
SM
MD
LG