Accessibility links

logo-print

وزارة الري ترفض التوقيع على أي اتفاقية تضر بحصة مياه النيل


قال وزير الموارد المائية الدكتور هشام قنديل إن موقف الحكومة المصرية بعد الثورة هو عدم التوقيع علي مبادرة أو معاهدة أو أي شيء قد يضر بالمصالح الوطنية، ولا يحافظ على الحقوق التاريخية في مياه النيل.
ووصف الوزير ذلك "بالأمر الأساسي الذي لن يُحاد عنه". وأضاف أن الاتفاقية الإطارية التي لم تحظ بإجماع كل دول الحوض سارية علي الدول الموقعة عليها وليس على الدول التي لم توقعها.

وأشار وزير الري إلى الاجتماع الاستثنائي لوزراء المياه والري بدول حوض النيل في 17 ديسمبر المقبل في نيروبي، لمناقشة التداعيات المؤسسية للتوقيع المنفرد علي الاتفاقية الإطارية دون دولتي المصب.
كما يناقش الاجتماع بدائل استمرار التعاون من خلال آليات أخرى.

XS
SM
MD
LG