Accessibility links

قرر علماء وقف أبحاث تجريبية على دواء موضعي "جل" gel لمنع نقل عدوى فيروس نقص المناعة المكتسب HIV بين النساء فيما قد يعد نكسة في جهود مكافحة الفيروس المسبب للأيدز، حسبما قالت مجلة تايم وشبكة CNN الأميركيتان.

وصمم الدواء الذي يطلق عليه "فويس" VOICE للتصدي للفيروس في المهبل والقضاء عليه قبل انتشاره في الخلايا.

ونجح الدواء خلال التجربة التي شاركت فيها 889 امرأة، في تقليص خطر التقاط العدوى بواقع 39 بالمئة طيلة الدراسة التي استمرت أكثر من عامين، وارتفعت النسبة إلى 54 بالمئة بين من استخدمنه قبل وبعد ممارسة الجنس.

ونسبت المجلة إلى أنتوني فوسي، مدير المعاهد الوطنية للصحة القومية للأمراض المعدية والحساسية القول "إننا لا ندري أسباب عدم فعالية العقار الآن.. لكن هناك شكوك قوية بأن النساء قد سأمن من استخدامه يومياً."

وكان علماء قد أعلنوا في السابق عن توصلوهم إلى ما يمكن وصفه بأول اختراق جدي على صعيد مكافحة فيروس نقص المناعة المكتسبة وتوفير لقاح مضاد له، وذلك بعدما نجحوا في العثور على ثلاثة أجسام مضادة طبيعية في جسم الإنسان لديها القدرة على عزل حركة 90 بالمئة من سلالات فيروس HIV المعروفة.

XS
SM
MD
LG