Accessibility links

logo-print

الجزائر تدعو فرنسا للاعتذارعن الجرائم التي ارتكبتها خلال فترة الاستعمار


دعا عبد العزيز بلخادم الممثل الشخصي للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقه، السلطات الفرنسية إلى الاعتذار عن الجرائم التي ارتكبتها خلال استعمارها للجزائر. وذلك للمساعدة في تحسين الروابط الثنائية بين البلدين.
وقال بلخادم في برنامج إذاعي جزائري إن بلاده تريد إقامة علاقات طيبة ومتميزة مع الشعب الفرنسي ولكن هذه العلاقات لا يمكن أن تبنى على طمس الذاكرة الجزائرية.
وكانت الجمعية الوطنية الفرنسية قد أجازت تشريعا في الآونة الأخيرة يشير إلى ما وصفته بالدور الايجابي للوجود الفرنسي في الخارج وخاصة في شمال إفريقيا.
غير أن بلخادم قال إنه ينبغي عدم تزوير التاريخ من خلال القول إنه كانت للاستعمار جوانب ايجابية.
ويذكر أن حرب الاستقلال الجزائرية ما بين عامي 1954 و 1962 أدت إلى مقتل مليون ونصف المليون جزائري طبقا لتقديرات الحكومة الجزائرية ، كما أدت إلى مقتل كثيرين من الفرنسيين.
XS
SM
MD
LG