Accessibility links

logo-print

واشنطن تتهم حزب الله بالمشاركة في الهجوم الأخير على إسرائيل


اتهمت الولايات المتحدة حزب الله اللبناني بالمشاركة في عملية إطلاق صواريخ من جنوب لبنان على إسرائيل في الآونة الأخيرة.
وأوضح أدام إيرلي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية أن مجموعات ناشطة وصفها بالإرهابية تعارض وجود إسرائيل مثل حزب الله تمارس سلطة كبيرة على جنوب لبنان وانه ما كان من الممكن شن عملية إطلاق الصواريخ الأربعاء الماضي بدون موافقتها، مشيرا إلى أن الأمر خرج عن نطاق التحمل على حد تعبيره .
وأضاف إيرلي أن هذه الحوادث تؤكد أيضا ضرورة كفِ سوريا وإيران عن تسليمِ أسلحة إلى المجموعات الإرهابية في جنوب لبنان وعن تدريبها ودعمها، على حد قوله.
وفي السياق نفسه، اتهم النائب اللبناني وليد جنبلاط سوريا بإطلاق الصواريخ من جنوب لبنان باتجاه إسرائيل. ووصف ذلك العمل بأنه واحد من رسائل النظام السوري المسمومة واللاأخلاقية، على حد تعبيره. وتساءل جنبلاط لماذا لا يستخدم النظام السوري مثل هذه الصواريخ في الجولان المحتل.
تأتي تصريحات جنبلاط في الوقت الذي نشر فيه بيان على موقع إنترنت إسلامي أعلن مسؤولية تنظيم القاعدة في العراق عن إطلاق صواريخ على شمال إسرائيل من جنوب لبنان وجاء في البيان الذي لم يتم التحقق بعد من صحته، أنه بعد فترة من التخطيط والاستطلاع، أطلق عناصر من القاعدة عشرة صواريخ من طراز غراد من أرض المسلمين في لبنان على أهداف في شمال دولة اليهود وان المنفذين أنهوا انسحابهم. وخلص البيان الذي حمل توقيع المتحدث باسم التنظيم أبو ميسرة العراقي إلى القول إن "الأسوأ آت".
XS
SM
MD
LG