Accessibility links

عنان يعبر عن أسفه لمقتل عدد من اللاجئين السودانيين في القاهرة


أعرب الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان عن حزنه البالغ لمقتل عدد من اللاجئين السودانيين في القاهرة نتيجة اشتباكات عنيفة مع رجال الشرطة المصرية.
وقال عنان في بيان له إن مقتل أولئك اللاجئين يعتبر بمثابة كارثة خطيرة وأنه لا يمكن تبرير استخدام العنف ضدهم.
وكان 20 لاجئا سودانيا في مصر قد لقوا حتفهم عندما استخدمت الشرطة المصرية الهراوات وخراطيم المياه لتفريق اللاجئين السودانيين الذين كانوا يعتصمون أمام مكاتب مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين في القاهرة للمطالبة بتوطينهم في دولة أخرى عدا مصر أو السودان.
وكان اللاجئون يقيمون في مخيم أقاموه أمام المبنى في حي المهندسين منذ ثلاثة أشهر احتجاجا على رفض المفوضية توطينهم في بلدان أخرى.
ويذكر أنه فشلت عدة محاولات سابقة للوساطة بين المفوضية واللاجئين السودانيين الذين رفضوا على التوطن في مصر أو العودة إلى السودان وأصروا على نقلهم إلى بلد آخر.
وأفادت الأنباء بأنه تم نقل معظم اللاجئين إلى مخيم تدريب عسكري في بلدة طرة جنوبي القاهرة.
وتشير الإحصاءات الرسمية إلى وجود نحو 30 ألف لاجئ سوداني في مصر.
XS
SM
MD
LG