Accessibility links

logo-print

اللجنة الدولية للتحقيق في مقتل الحريري تطلب مقابلة الأسد والشرع


طلبت لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة التي تحقق في مقتل رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري عقد إجتماع مع الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية فاروق الشرع.
وقالت وكالة أنباء رويترز نقلا عن متحدث باسم اللجنة الدولية، إن اللجنة بعثت بطلب إلى الحكومة السورية لإجراء مقابلات مع الرئيس الأسد ووزير الخارجية الشرع إضافة إلى النائب السابق للرئيس السوري عبد الحليم خدام من بين شخصيات سورية أخرى.
من ناحية أخرى، أكد عضو مجلس الشعب السوري محمد حبش رفضه كعضو في مجلس الشعب طلب لجنة التحقيق الدولية لقاء الرئيس السوري بشار الأسد ووزير خارجيته فاروق الشرع معتبرا أن في هذا االطلب إهانة للشعب السوري.
وكانت المتحدثة باسم اللجنة نصرت حسن قد أعلنت أن اللجنة ترغب أيضا في لقاء النائب السابق للرئيس السوري عبد الحليم خدام في أسرع وقت ممكن، مضيفة أن اللجنة تنتظر رد السلطات السورية.
وفي قراءة تحليلية لمجريات الأمور، ربط المحلل السياسي ميشيل كيلو بين مطالبة لجنة التحقيق الدولية في اغتيال الحريري لقاء الرئيس الأسد ووزير خارجيته، و تصريحات خدام الذي طالبت اللجنة أيضا بلقائه.
وقال كيلو في حديث لـ "العالم الآن":
XS
SM
MD
LG