Accessibility links

logo-print

ارتفاع ضحايا انهيار أحد الفنادق في مكة إلى 76 شخصا


أفادت مصادر في وزارة الداخلية السعودية بأن عدد ضحايا انهيار فندق لؤلؤة الخير الذي يقطنه الحجاج ارتفع إلى 76 شخصا.
وقال بيان لوزارة الداخلية إن أعمال الإنقاذ استمرت منذ يوم أمس الخميس إلى وقت سابق من مساء الجمعة، ما ساهم في ارتفاع عدد الضحايا الذي أعلنت المملكة في وقت سابق أنه بلغ 53 قتيلا.
وأضافت المصادر الرسمية السعودية أن حادث انهيار المبنى الذي يعود تاريخ بنائه إلى 30 عاما والمؤلف من ستة طوابق أدى أيضا إلى إصابة 62 آخرين.
وقالت المصادر إن مئات من عمال الإنقاذ يستخدمون الجرافات وغيرها من المعدات للبحث وانتشال الجثث من تحت قطع الإسمنت الضخمة للمبنى.
وقالت وكالة أنباء أسيوشيتدبرس إن انهيار الفندق يوم الخميس تصادف مع بدء موسم الحج لهذا العام حيث يقصد ملايين المسلمين الديار المقدسة لأداء فريضة الحج.
وقد استخدم عمال الإنقاذ مختلف الأدوات والمايكروفونات بحثا عن ناجين لكن كل ما عثروا عليه كان من الجثث.
وقال أحمد الأحمدي المسؤول عن عمليات الإنقاذ أعتقد أن هناك بعض الأشخاص محاصرين وآمل في العثور على بعض الأحياء.
وفي الوقت الذي تستمر فيه عمليات البحث والإنقاذ توجه أكثر من مليون حاج إلى المسجد الحرام لأداء صلاة الجمعة، هذا وتبدأ مراسم الحج يوم الاثنين.
مما يذكر أن مبنى الفندق المنهار يقع على مسافة 200 قدم فقط من المسجد الحرام، ويضم محال تجارية ومطاعم.
وقال طلحة النيزي وهو مرشد تونسي للحجيج إن المجموعة التي كانت برفقته فرغت لتوها من أداء صلاة الظهر يوم الخميس وعادت إلى الفندق الذي تقيم فيه عندما بدأ الفندق المجاور لؤلؤة الخير في الانهيار.
وقال إنه من حسن الحظ أن الفندق كان فارغا تقريبا عندما انهار لأن معظم النزلاء كانوا في المسجد وأن معظم الإصابات كانت بين المارة.
XS
SM
MD
LG