Accessibility links

logo-print

ديبلوماسي غربي يكشف عن إجراء اتصالات مع جماعات من المسلحين العراقيين


ذكرت صحيفة نيويورك تايمز السبت أن مسؤولين أميركيين يجرون محادثات مع زعماء المسلحين العراقيين المحليين في محاولة لاستغلال خلاف بين المسلحين وجماعات متشددة مثل تنظيم القاعدة.
ونقلت الصحيفة عن ديبلوماسي غربي وزعيم سياسي عراقي واحد زعماء المسلحين العراقيين قولهم إن المحادثات تهدف أيضا إلى استقطاب الزعماء المحليين إلى العملية السياسية.
وأضافت الصحيفة التي أجرت مقابلات مع مسلحين ومسؤولين أميركيين وعراقيين أن اشتباكات اندلعت بين جماعات عراقية وتنظيم القاعدة في العراق في عدة مدن في إنحاء المثلث السني خلال الشهور الأخيرة.
وأشارت الصحيفة إلى أن المحادثات تجرى داخل العراق وخارجه عبر وسطاء.
من جانبه أعرب طارق الهاشمي زعيم الحزب الإسلامي العراقي للصحيفة عن اعتقاده بأن المحادثات لم تحرز تقدما ملموسا. وقال الهاشمي انه على اتصال دوري مع زعماء المسلحين وانه طلب منهم وقف أعمال العنف خلال الانتخابات البرلمانية.
ولم يحدد الديبلوماسي جماعات المسلحين التي يجرى الأميركيون اتصالات معها لكن الصحيفة قالت إنها تضم على الأرجح الجيش الإسلامي في العراق وجيش محمد اللذين يعتقد أنهما مؤلفان أساسا من عراقيين وأعضاء سابقين في حزب البعث المنحل.
XS
SM
MD
LG