Accessibility links

مراقبو الإتحاد الأوروبي يطالبون إسرائيل إعلان موقفها من الإنتخابات في القدس


دعا متحدث باسم مراقبي الاتحاد الاوروبي إسرائيل إلى أن تقرر في أسرع وقت ممكن إن كانت ستسمح للفلسطينيين من سكان القدس الشرقية بالمشاركة في الإنتخابات.
وأضاف المتحدث أنه على الرغم من مرض رئيس الوزراء ارييل شارون فان المراقبين يأملون في أن تتمكن الحكومة الاسرائيلية من إعلان موقفها في المستقبل القريب.
وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد هدد بالغاء الانتخابات المقرر اجراؤها في الخامس والعشرين من الشهر الحالي ما لم يُسمح للفلسطينيين من سكان القدس الشرقية بالادلاء باصواتهم فيها. وجاء هذا التهديد بعد أن منعت الشرطة الاسرائيلية إثنين من المرشحين لتلك الانتخابات من القيام بحملات إنتخابية في المدينة يوم الثلاثاء الماضي.
ومن ناحية أخرى أمرت كتائب الأقصى المراقبين الدوليين بمغادرة منطقة جنين في شمال الضفة الغربية.
ودعت في بيان لها المراقبين إلى عدم اعتبار هذا الاجراء موجها ضدهم بل ضد الاحتلال الاسرائيلي والمجتمع الدولي الذي قالت إنه لم يفعل شيئا يذكر لوقف التصعيد العسكري الاسرائيلي ضد الفلسطينيين.
وقد استنكرت السلطة الفلسطينية تهديدات كتائب الأقصى للمراقبين الدوليين المشرفين على الانتخابات التشريعية في مدينة جنين.
مراسل "العالم الآن" خليل العسلي في القدس والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG