Accessibility links

logo-print

الرئيس معمر القذافي ينفي في حديث لقناة "الحرة" وجود سجناء سياسيين في ليبيا

  • Nasser Munir

اعتبر الزعيم الليبي معمر القذافي أنه من غير الصحيح القول أن في ليبيا سجناء سياسيين وأن لا إمكانية للمعارضة لأن السياسة للشعب. ورأى في حديث إلى قناة "الحرة" أن السجناء الحاليين مجموعة استغلت الدين وأن "وضعهم يشبه وضع سجناء غوانتانامو". وأشار إلى أنه في إمكان أي ليبي يريد التعبير عن رأيه اللجوء إلى المؤتمرات الشعبية.
وتعليقا على مرض شارون قال: "إن ذهاب الحرس القديم" أفضل بالنسبة إلى الإسرائيليين والفلسطينيين. وأشار إلى أن سوريا مطاردة لأسباب سياسية، وأن هناك سياسة إرهابية تمارس ضدها.
وعن علاقة ليبيا بالولايات المتحدة، قال إنه ليس هناك عاقل يمكنه الدخول في مواجهة مع الولايات المتحدة، و"أن المواجهة مع أميركا فُرضت علينا وكلانا دفع الثمن، لذا فالديبلوماسية هي الأفضل.
وأضاف أن قضية لوكربي يفترض أنها أُقفلت، وأي متابعة تجعل السياسة الدولية مسخرة، وأن أميركا في قضية لوكربي لم تتصرف مع ليبيا كما تصرفت مع العراق.
وعن قضية "أطفال الإيدز" قال: "لا يمكننا اتهام أحد في قضية الايدز وعندما نعرف الجهة المسؤولة، سنحيل الملف إلى مجلس الأمن، ويجب أن نعرف مخابرات أي دولة جندت الطبيب الفلسطيني والممرضات البلغاريات، مضيفا أن أهالي ضحايا أطفال الإيدز متشنجون ومتأثرون، وحين نعرض عليهم تعويضات يغضبون".
XS
SM
MD
LG