Accessibility links

مسؤول أميركي يعرب عن قلق واشنطن من استئناف ايران نشاطها النووي


أعرب مسؤول أميركي رفض الكشف عن إسمه عن قلق الولايات المتحدة إزاء قرار إيران إزالة الأختام الدولية عن منشآتها النووية وقد تستدعي عقد اجتماع طارئ لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية لبحث التطورات.

هذا وقد استأنفت إيران أبحاثَها على الوقود النووي في عدد من مراكز البحث بعد إزالة الأختام التي وضعتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وقد أشار محمد سعيدي، نائب رئيس منظمة الطاقة الذرية في إيران إلى أن ذلك تم بتنسيق مع الوكالة الدولية وأن العمل في ناتانز سيجرى بإشراف مفتشيها أيضا.
واضاف سعيدي يقول:
" لن تقتصر أبحاثنا على موقع واحد. لكننا سنواصل الأبحاث في كل المراكز التي أبلغنا الوكالةَ بها ."
وقد أعربت بريطانيا عن قلقها البالغ. وقال وزير الخارجية جاك سترو إنه لا يرى سببا وجيها وراء قرار ايران وتنفيذ هذا البرنامج إذا ما كانت نواياها سلمية وتسعى إلى تسوية الخلاف مع المجتمع الدولي على هذا الصعيد.

ويقول رئيس اتحاد الصحافيين الايرانيين ما شاء الله شمس الواعظين إن في قرار إيران ما يشير إلى الاستمرار في النهج العلمي والسلمي نظرا لما تمثله من ثوابت وطنية وقومية بالنسبة للإيرانيين، وأضاف لـ"العالم الآن":
XS
SM
MD
LG