Accessibility links

logo-print

مطالبة بريطانية بتشديد العقوبات الاقتصادية على إيران


كشف وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ الخميس عن أن بريطانيا ستطالب بعقوبات اقتصادية أشد على إيران وبصفة خاصة لزيادة عزلة قطاعها المالي وذلك خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المقرر عقده اليوم في بروكسل.

وقال هيغ لإذاعة بي. بي. سي من بروكسل "أشدد على أن الإجراءات التي آمل أن نتفق عليها اليوم تتعلق بالبرنامج النووي الإيراني وهي ليست رد فعل على ما حدث لسفارتنا".

ويجتمع وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في بروكسل في وقت لاحق يوم الخميس للاتفاق على رد أوروبا على تقرير أصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية في الأسابيع الأخيرة يشير إلى أن إيران تعمل على تصميم قنبلة ذرية.

وكانت واشنطن قد دعت أمس الأربعاء إلى التشديد على العزلة المتنامية لإيران بعد قرار بريطانيا إغلاق سفارتها في طهران واستدعاء عدد من السفراء الأوروبيين في العاصمة الإيرانية للتشاور.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر إن هذه التدابير التي أتت إثر الهجوم على السفارة البريطانية تظهر أن سلوك إيران يؤدي إلى تنامي عزلتها في العالم.

وجدد تونر الإدانة الأميركية لما وصفه بالانتهاك الصارخ لالتزامات إيران في اتفاق فيينا الذي ينص على حماية الدبلوماسيين.

وأكد تونر أن الإدارة الأميركية لا تزال تعمل على احتمال فرض عقوبات جديدة حتى لو كان باب الحوار لا يزال مفتوحاً مع إيران.

وأغلقت بريطانيا سفارتها في طهران وطلبت إغلاق السفارة الإيرانية في لندن خلال يومين.

وقامت باريس وبرلين وأمستردام وستوكهولم باستدعاء سفرائها في طهران للتشاور.

وكان التلفزيون الرسمي الإيراني قد نقل عن متحدث باسم الحكومة وصفه قرار بريطانيا إغلاق السفارة الإيرانية الأربعاء بالمتسرع، وأنه سيؤدي إلى ردود فعل إيرانية أخرى.

وأضاف المتحدث أنه من الطبيعي أن تتخذ إيران إجراءا مناسبا آخر بخصوص هذه القضية.

وكانت بريطانيا قد أغلقت سفارتَها في طهران في وقت لاحق الأربعاء وطالبت بإغلاق السفارة الإيرانية في لندن في غضون 48 ساعة، ردا على نهب السفارة البريطانية يوم الثلاثاء الماضي في العاصمة الإيرانية والذي أثار موجة استنكار دولية.

وقد أكد وزير الخارجية البريطانية وليام هيغ أن المتظاهرين الذين نهبوا السفارة ما كانوا ليتحركوا لولا موافقة ما من النظام الإيراني.

في هذا الشأن، قال الكاتب الصحافي ورئيس تحرير جريدة الحياة السابق في لندن جهاد الخازن لـ"راديو سوا" إن إيران استهدفت بريطانيا لإخافة الدول الغربية الأخرى وأن الوضع سيستمر لأنهم لن يتراجعوا عن موقفهم، حسب تعبيره.

XS
SM
MD
LG