Accessibility links

logo-print

أبو حمزة المصري يمثل أمام محكمة بريطانية بتهمة التحريض على القتل


قال ديفيد بيري ممثل الادعاء في محاكمة الشيخ أبو حمزة المصري التي بدأت في لندن إن المتهم دعا إلى قتل اليهود ومن وصفهم بالكفار والمسلمين المرتدين.
ويمثل أبو حمزة المصري أمام المحكمة بتهمة التحريض على القتل والحقد الطائفي ويواجه ما مجموعه 15 تهمة.
وأضاف بيري أنه سيعرض على مسامع المحكمة أشرطة تثبت أن المتهم شجع مستمعيه سواء كان ذلك في اجتماع خاص أو أثناء الصلاة في مسجد على الاعتقاد بأن من واجبهم الديني القتال في سبيل الله وأن المقصود بذلك هو قتل غير المسلمين.
ويذكر أن من بين التهم الموجهة إلى أبو حمزة المصري وهو مصري المولد يبلغ 47 من العمر استخدامه لغة للتحريض على إثارة الحقد الطائفي وامتلاكه ما وصف بموسوعة الجهاد الأفغاني التي تحوي معلومات يمكن أن تفيد أي شخص يريد الإعداد لارتكاب عمل إرهابي علاوة على أشرطة فيديو وتسجيلات صوتية كان ينوي توزيعها لإثارة أحقاد طائفية.
غير أن أبو حمزة الحاصل على الجنسية البريطانية بحكم الزواج ينفي التهم الموجهة إليه.
ومن المتوقع أن تستغرق المحاكمة ثلاثة أسابيع.
على صعيد آخر، قال بيتر بورغن الخبير الأميركي في شؤون الإرهاب إنه رغم عدم ظهور زعيم تنظيم القاعدة منذ فترة طويلة فسيكون لإعلان القبض عليه أثر كبير رغم تراجع أهميته في التنظيم.
وأضاف في لقاء تلفزيوني: "أعتقد أنه سيكون لاعتقال بن لادن أثر نفسي واستراتيجي واسع النطاق. ويعتقد معظم الأميركيين ذلك، فلم يسمع منه أحد منذ نحو سنة وليس لدي أي تفسير لغيابه، لكنني أعتقد أنه سيظهر قريبا ويدلي بتصريحات قوية فبن لادن ما زال مكمن الخطر."
XS
SM
MD
LG