Accessibility links

إسرائيل توافق بشروط على مشاركة المقدسيين في الانتخابات الفلسطينية


اتخذت الحكومة الإسرائيلية قرارا بالإجماع يقضي بالسماح للمقدسيين بالمشاركة في الانتخابات الفلسطينية المقبلة لكن هذا السماح بقي مشروطا.
في هذا الإطار، قال القائم بأعمال رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت: "لن تسمح إسرائيل للحركة الإسلامية حماس بالمشاركة في انتخابات القدس من منطلق أن حماس منظمة إرهابية نفذت العديد من التفجيرات الانتحارية القاتلة."
ويأتي هذا القرار في أعقاب الضغوط الأميركية الأخيرة على الحكومة الإسرائيلية، خاصة وأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس كان قد هدد بتأجيل الانتخابات الفلسطينية كاملة في حال عدم السماح للمقدسيين بالمشاركة فيها.
وكان صائب عريقات رئيس دائرة شؤون المفاوضات قد أكد أن السلطة الفلسطينية طالبت إسرائيل عبر بعثة المراقبين الأوربيين للانتخابات البرلمانية الفلسطينية المقبلة تمكين سكان القدس الشرقية من التصويت في المدارس الخاصة ومقار هيئة الأمم المتحدة في المدينة.
هذا ومنعت إسرائيل حركة حماس من الدعاية الانتخابية في القدس.
في هذا الإطار، حذر موردخاي كيدار المحاضر في قسم الدراسات العربية في جامعة بار إيلان الإسرائيلية من نتائج فوز حماس في الانتخابات التشريعية العامة التي ستنعكس سلبا على عملية السلام بين الطرفين.
أما سعيد صيام القيادي في حماس فقد قال إن الحركة لم تقدم برنامجها السياسي على أساس إقامة دولة فلسطينية على أنقاض دولة إسرائيل.
إلا أن صيام أكد في حديث لـ"العالم الآن" أن من حق المقاومة أن تنهي الاحتلال الإسرائيلي.
ويذكر أن إسرائيل قد أغلقت مكاتب الحملة الانتخابية لحركة حماس في القدس الشرقية واحتجزت أربعة من مرشحيها الذين تحدوا قرارا إسرائيليا يمنع حملتهم هناك.
XS
SM
MD
LG