Accessibility links

logo-print

رايس وسولانا متفقان على عدم إجراء مزيد من المحادثات مع ايران


قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إنه لا حاجة لإجراء مزيد من المحادثات مع إيران بشأن برنامجها الخاص بالتخصيب النووي.
وأعرب خافيير سولانا مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي قبيل اجتماعه مع رايس في واشنطن عن تأييده لتصريحاتها، وقال إنه من غير المنطقي عقد مزيد من الاجتماعات إن لم يتم طرح أي نقاط جديدة.

وقد وزعت الدول الأوروبية مشروع قرار على الدول الأعضاء في مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية يدعو لإحالة الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن. وقالت مصادر ديبلوماسية أوروبية إن مشروع القرار لا ينص على فرض أية عقوبات على إيران.
وتسعى الدول الأوروبية الثلاث وهي فرنسا وألمانيا وبريطانيا لتصديق مجلس محافظي الوكالة على مشروع القرار خلال اجتماعه الطارئ الذي سيُعقد مطلع الشهر القادم، بهدف تصعيد الضغوط على طهران للعدول عن قرارها استئناف أنشطة البحث والتخصيب في دورة الوقود النووي. وتقول الولايات المتحدة والدول الأوروبية إن غالبية الدول الأعضاء في مجلس المحافظين تؤيد إحالة إيران إلى مجلس الأمن، فيما لاتزال تحاول إقناع روسيا والصين لتأييد المسألة.

وقد رفضت الحكومة الفرنسية دعوة إيران إجراء المزيد من المفاوضات بشأن برنامجها النووي وقالت إنه يتعين عليها أولا تجميد أنشطتها النووية.
وقال متحدث باسم الخارجية الفرنسية إن طهران دعت لعقد اجتماع وزاري لمناقشة الأزمة التي أثارها برنامجها النووي، غير أن قرارها استئناف بعض النشاطات النووية يجعل من الصعب عقد اجتماع في الظروف الملائمة لمواصلة تلك المباحثات.
وتأتي تصريحات المتحدث الفرنسي في أعقاب تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الإيرانية منوشاهر متقي وقال فيها إن فرص إحالة إيران إلى مجلس الأمن الدولي ضئيلة.

ودعت اليابان إيران الأربعاء إلى التخلي عن برنامجها النووي والاستجابة إلى القرارات والدعوات الدولية.
ونقل وزير الخارجية اليابانية خلال اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الإيراني منوشهر متقي أسف بلاده الشديد تجاه أنشطة إيران التي استأنفتها حديثا.
كما دعا الوزير الياباني إيران إلى كسب ثقة المجتمع الدولي من خلال الاستجابة إلى الدعوات التي تطالبها بوقف أنشطتها النووية معربا عن أمله في أن تتخذ إيران القرار الصائب والحكيم في هذا الشأن.
من جانبه أكد الوزير الإيراني أن برنامج بلاده النووي هو للأغراض السلمية فقط معتبرا أن ثقة المجتمع الدولي لا تمنح من طرف واحد فقط.
XS
SM
MD
LG