Accessibility links

logo-print

المنظمة الأميركية لحقوق الإنسان تتحدث عن تراجع حقوق الإنسان في منطقة الشرق الأوسط


ذكرت المنظمة الأميركية لمراقبة حقوق الإنسان أن أوضاع حقوق الإنسان لا تزال متردية في عدد من دول منطقة الشرق الأوسط.

وأشارت المنظمة في تقريرها السنوي إلى أنّ حقوق الإنسان تراجعت في العراق العام الماضي بشكل كبير، بسبب تصاعد الهجمات ضد المدنيين وارتفاع وتيرة خطف العراقيين والأجانب.
كما قالت إن معاملة وأوضاع المعتقلين في السجون العراقية لا تزال مثيرة للقلق.

وفي مصر، قال التقرير إن الانتخابات الرئاسية وعمليات الاقتراع شهدت مخالفات وعمليات تزوير، وندد بأعمال العنف التي وقعت بين قوات الأمن ومؤيدي الحكومة من جهة وعدد من الناخبين والمرشحين من جهة أخرى.

وشددت المنظمة على ضرورة إجراء إصلاحات في حزب البعث الحاكم في دمشق، وأشارت إلى أنه تم الاعتداء على ناشطين في مجال حقوق الإنسان ومعارضين، واعتقال العديد من منهم.
ونبهت إلى أن الأقلية الكردية في سوريا لا تزال تعاني من العنف والتمييز ضدها.

كما نوهت المنظمة بالإجراءات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، وقالت إن القوات الإسرائيلية قامت بعمليات مداهمة يومية، ولم تتخذ الاحتياطات اللازمة للحيلولة دون إصابة مدنيين.
في الوقت ذاته، ذكرت المنظمة الأميركية أن غياب دور القانون زاد في غزة وبعض أجزاء الضفة الغربية، عقب اشتباكات شهدتها الأراضي الفلسطينية بين مسلحين فلسطينيين، وقيامهم بعمليات قتل وخطف للأجانب.
XS
SM
MD
LG