Accessibility links

رئيس ساحل العاج يحث أنصاره على إنهاء هجماتهم ضد قوات حفظ السلام


حث لوران باجبو رئيس ساحل العاج مؤيديه على إنهاء هجماتهم التي يشنونها ضد قوات الأمم المتحدة احتجاجا على ما يصفونه بالتدخل الأجنبي في بلادهم. يأتي ذلك في أعقاب مهمة السلام التي قام بها الرئيس الننيجيري اولوسيجون اوباسانج، الرئيس الحالي لمنظمة الوحدة الافريقية، لإنهاء الأزمة في ساحل العاج . وكانت متحدثة باسم الأمم المتحدة قد صرحت بان جنودا بنغاليين من قوة حفظ السلام اضطـُروا إلى إطلاق النار عندما اقتحم محتجون معسكرهم في غرب ساحل العاج ما أدى إلى مصرع أربعة أشخاص. وكان المئات من أنصار الرئيس باجبو قد هاجموا بالقنابل الحارقة والحجارة قواعد ومنازل للأمم المتحدة وطالبوا برحيل قوات حفظ السلام بعد دعوة وجهها وسطاء أجانب لحل البرلمان الذي يسيطر عليه أنصار الرئيس بانجو. يذكر أن تجدد أعمال العنف في ساحل العاج يهدد بفشل وقف إطلاق النار الساري في البلاد منذ عام 2003 ويحميه حوالى سبعة الاف جندي دولي واربعة الاف جندي فرنسي.
XS
SM
MD
LG