Accessibility links

المفوضية العليا للانتخابات تعلن اليوم النتائج الرسمية لانتخابات العراق


قالت اللجنة الدولية التي تحقق في الانتهاكات التي جرت في الانتخابات العراقية الأخيرة بعد أن انتهت من مهمتها إن الانتخابات كانت نزيهة بشكل عام.
ودعت اللجنة الحكومة التي سيتم تشكيلها بناء على تلك لانتخابات إلى محاولة إشراك كل الأطياف العراقية في العملية السياسية.
وقالت اللجنة في تقريرها الذي نشرته الخميس إن الشكاوى التي اعتبرتها خطيرة وصحيحة تم التعامل معها وحلها بشكل عادل.
وأضافت اللجنة إن بعض المراكز الانتخابية عانت من نقص في البطاقات الانتخابية وخلل في قوائم الناخبين، ولكنها لم تعثر على أي أدلة على تقصير أو تزوير غير ذلك.
وفي المقابل، انتقد السياسي السني حسين الفلوجي تقرير اللجنة وقال إن التدخل الأميركي منعها من التحقيق بشكل سليم في الشكاوى المقدمة.
وكان السنة أبرز المعترضين على العملية الانتخابية الأخيرة التي جرت قبل أكثر من شهر.
ومن جهتها، قالت المفوضية العليا للانتخابات العراقية إن 99 بالمئة من الأصوات صحيحة، وهي بصدد الإعلان عن النتائج الرسمية التي من المتوقع أن تصدر اليوم الجمعة.
هذا وأورد فريق المراقبين الدوليين سلسلة كبيرة من الخروقات الانتخابية خلال الانتخابات الأخيرة التي جرت في العراق.
ولكن الفريق لم يطالب في تقريره الذي سيصدره لاحقاً بإعادة الانتخابات في أي من مراكز الاقتراع التي جرت فيها العملية الانتخابية.
وأفاد التقرير بأن نحو 220 ألف عامل في الانتخابات خرقوا القواعد المتبعة في هذه العملية.
يذكر أن السلطات الانتخابية في العراق كانت تلقت نحو 2000 شكوى تناولت العديد من المخالفات منها استعمال العنف ووجود لوائح اقتراع غير صحيحة والقيام بتصويت لمرات عدة إضافة إلى تدخل قوات الشرطة والجيش في هذه العملية.
ولم يشأ حيدر العبادي مستشار رئيس الوزراء العراقي التعليق على تقرير اللجنة الدولية معتبرا الانتخابات شأنا مستقلا عن عمل الحكومة لكنه أكد في الوقت ذاته أن العملية الانتخابية جرت بطريقة عادلة وأن هذا هو الشيء المهم.
وفي شأن اعتراض عدد من الكيانات السياسية على الانتخابات قال العبادي إن بعض القوائم الانتخابية تسعى إلى تشويه سمعة هذه العملية وأن هذا أمر غير مقبول وغير شرعي وألمح إلى أن بعض هؤلاء يحاول جرّ البلاد إلى النزاعات.
أما الدكتور صالح المطلق أمين عام الجبهة العراقية للحوار الوطني فرأى أن تقرير الهيئة الدولية جاء مطابقا للنداءات التي وجهوها بشان عدم نزاهة الانتخابات حسب رأيه.
XS
SM
MD
LG