Accessibility links

logo-print

الظواهري يهدي قصيدة شعرية إلى شهداء الجهاد في أفغانستان


تلا الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في تسجيل صوتي على شبكة الانترنت قصيدة قال إنها مهداه إلى شهداء الجهاد في أفغانستان.
وقال إن القصيدة للشاعر مولوي محب الله القندهاري وعنوانها دموع في مآقي الزمن.
ولم يتضمن التسجيل الصوتي ومدته 18 دقيقة أي إشارة إلى موعد تسجيله، غير أنه يأتي بعد أيام من غارة أميركية على قرية باكستانية قرب الحدود الأفغانية استهدفت منزلا أفادت المعلومات الاستخباراتية بأن الظواهري كان يعقد اجتماعا فيه مع بعض قادة تنظيم القاعدة.
ونقلت وسائل الإعلام الأميركية عن مسؤولين باكستانيين طلبوا عدم الإفصاح عن أسمائهم قولهم إن الغارة أسفرت عن مقتل أربعة أو خمسة ناشطين في تنظيم القاعدة من بينهم مدحت مرسي اختصاصي المتفجرات في التنظيم.
غير أن السلطات الباكستانية الرسمية قالت إنه إذا أسفرت الغارة عن مقتل أحد من تنظيم القاعدة فإن أغلب الظن أن جثثهم سحبت من مكان الحادث خشية انكشاف هويات أصحابها.
من جهة أخرى، قامت مظاهرات حاشدة في باكستان احتجاجا على الغارة الأميركية التي استهدفت قرية قرب الحدود مع أفغانستان وأسفرت عن مقتل 18 شخصا.
مراسل "العالم الآن" في إسلام أباد صادق بلال والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG