Accessibility links

logo-print

العائلة الحاكمة في الكويت تختار الشيخ صباح الأحمد الصباح أميرا للبلاد


ويذكر أن صحيفة القبس الكويتية قد دعت أمير دولة الكويت المريض الشيخ سعد العبد الله الصباح البالغ من العمر 76 عاما إلى التنازل وذلك بعد أقل من أسبوع من توليه هذا المنصب خلفا لابن عمه الشيخ جابر الأحمد الصباح الذي توفي يوم الأحد الماضي.
وكانت قد أجريت للشيخ سعد عملية جراحية في القولون عام 1997 كما أنه يعاني من ارتفاع نسبة السكر في الدم.
وقال معظم المراقبين إنه لا يستطيع أن يقرأ قسم تولي منصب الإمارة المؤلف من سطرين فقط.
وقالت الصحيفة في عددها الصادر الجمعة إن جميع الأعباء اليومية والقومية أثقلت كاهل سعد العبد الله وأنهكت جسمه.
وأضافت أنه من أجل أن تتفادى الكويت أي عقبات أو حتى أزمات، فإنه لن يتأخر اليوم عن تقديم تضحية أخرى وذلك باعتذاره عن تولي منصب القيادة وتركه لمن هو قادر من أبناء الأسرة الحاكمة.
هذا وقال بعض المحللين إن من الرجل الأنسب لتولي منصب الإمارة هو الشيخ صباح الأحمد الصباح الأخ غير الشقيق للأمير الراحل والحاكم الفعلي للكويت طيلة السنوات الأربع الماضية.
XS
SM
MD
LG