Accessibility links

إستطلاعات الرأي العام تظهر أن حماس تحتل المرتبة الثانية بعد فتح


بدأ نحو ستين ألفا من أفراد قوات الأمن الفلسطينية، إعتبارا من السبت وحتى يوم الاثنين، الإدلاء بأصواتهم في الإنتخابات التشريعية، وذلك لكي يتفرغوا لحماية مراكز الإقتراع وتوفير الأمن أثناء الإنتخابات في 25 من الشهر الحالي.
وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي أظهرت فيه نتائج إستطلاعيْن أن حركة حماس تأتي في المرتبة الثانية بعد حركة فتح من حيث الشعبية.
وأشار الإستطلاع الأول أن حماس ستحصل على 30 وعشري الواحد في المئة من الأصوات مقابل 32 وثلاثة أعشار في المئة لحركة فتح.
وأشارت نتائج الإستطلاع الثاني إلى أن حماس ستحصل على 35 في المئة من أصوات الناخبين مقابل 42 في المئة لحركة فتح.
هذا وتستهدف الإنتخابات شغل مقاعد المجلس التشريعي الفلسطيني البالغ عددها 132.
من ناحية أخرى يتزايد التأييد لحركة حماس على مستوى قوائم التمثيل النسبي في الإنتخابات التشريعية المقررة الأربعاء المقبل.
مراسل "العالم الآن" نبهان خريشة من رام الله والتفاصيل.
XS
SM
MD
LG