Accessibility links

القوى السياسية العراقية تبدأ مفاوضات مضنية لتشكيل الحكومة الجديدة


بدأت القوى السياسية في العراق منذ السبت محادثات مضنية لتشكيل حكومة جديدة تتولى السلطة في العراق لمدة أربع سنوات. وتفيد التقارير الأولية بأن هذه المفاوضات سترتبط برؤية الائتلاف العراقي الموحد. صاحب الكتلة النيابية الأكبر، فيما يتعلق بشكلَ الحكومة المقبلة.
وفي أول حديث لزعيم سني بعد إعلان نتائج الانتخابات أكد رئيس جبهة التوافق، التي حلت ثالثة، أن الجبهة ستتعاون مع الكتل التي تشاركها ثوابتها من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية مشددا على أنها ستعمل من أجل منع الطائفية من السيطرة على العملية السياسية.
وبحسب تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية فان الشيعة يرغبون أولا بتعزيز تحالفهم مع التحالف الكردستاني الذي حل ثانيا فيما يرغب الأكراد من جانبهم في تحالف حاكم أوسع.
وفي هذا الخصوص قال الدكتور مهدي الحافظ عضو القائمة العراقية الوطنية إن الإئتلاف الموحد يطمح في تشكيل حكومة على أساس الإستحقاق الإنتخابي إلا أن أطرافا أخرى ، من بينها الأكراد ، لا يقبلون بتحالف حكومي بين الشيعة والأكراد مشيرا إلى أنه ليس أمام الائتلاف إلا البحث عن تسوية أو تفاهم مع القوى الأخرى.
من جهتها حثت واشنطن على لسان شون ماكورماك المتحدث باسم الخارجية الأميركية النواب العراقيين الجدد على العمل معا من أجل تشكيل حكومة تتجاوز الحواجز الطائفية والإثنية. وأضاف ماكورماك أن الشعب العراقي يتوقع من النواب المنتخبين أن يشكلوا حكومة فعالة ومسؤولة.
XS
SM
MD
LG