Accessibility links

تدابير إسرائيلية توقعا لانتصار حماس في الانتخابات الفلسطينية


طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة إيهود أولمرت من كبار مساعديه وضع خطط طوارئ تحسبا لفوز حماس في الانتخابات التشريعية الفلسطينية.
وأشار أولمرت إلى احتمال حصول حركة حماس على عدد من المقاعد في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية يكفي لانضمامها إلى الحكومة الجديدة.
وقال عضو مجلس الوزراء الإسرائيلي تساحي هنجبي إن مشاركة حماس في حكومة جديدة سيكون له أثر مأساوي سواء على المستوى الدولي أو على قدرة الفلسطينيين وإسرائيل على إجراء حوار.
ويدعو ميثاق حركة حماس إلى القضاء على إسرائيل واشتهرت بالهجمات الإنتحارية التي تقوم بها، كما أن الحركة تحظى بتأييد كبير من الرأي العام الفلسطيني في الإنتخابات التشريعية، وهي تركز إهتمامها على المشاكل الداخلية ومن ضمنها الفساد الحكومي وإشاعة الأمن والنظام في الضفة الغربية وقطاع غزة اللذين تسودهما الفوضى.
وكان الزعيم الفلسطيني محمود عباس قد قال إنه يأمل في أن تعدل حماس من مواقفها حالما تنضم رسميا إلى النظام السياسي. وقال نبيل شعث أحد كبار المسؤولين في حركة فتح إنه يتعين على حركة حماس قبول مبدأ إقامة سلام مع إسرائيل إذا كانت ترغب المشاركة في السلطة.
هذا وقد دعت الإثنين منظمة الجهاد الإسلامي المتطرفة مؤيديها إلى مقاطعة الإنتخابات التشريعية الفلسطينية التي ستجري هذا الأسبوع.
XS
SM
MD
LG