Accessibility links

logo-print

تصريحات صحافية لجمال مبارك تسبب خلافا مع جماعة الإخوان المسلمين


نشب خلاف بين جمال مبارك نجل الرئيس المصري حسني مبارك وجماعة الإخوان المسلمين في مصر في أعقاب تصريحات صحافية أدلى بها.
فقد صرح جمال مبارك في مقابلة مع مجلة روز اليوسف نشرت الأربعاء بأنه ليس هناك وجود مشروع لتلك الجماعة وأنه يتعين من وجهة نظر قانونية التعامل معها على هذا الأساس.
واتهم نجل الرئيس المصري وهو عضو بارز في الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم جماعة الإخوان المسلمين باستغلال الدين والشعارات الدينية لتحقيق مكاسب سياسية في الانتخابات البرلمانية الماضية.
وقال إن الحاجة ربما تستدعي تعديل القانون بحيث يشتمل على آلية تمنع مثل هذا النوع من التجاوز.
غير أن عصام العريان رئيس الدائرة السياسية في جماعة الإخوان المسلمين وصف تصريحات جمال مبارك بأنها امتداد للتفكير الديكتاتوري القديم.
وقال إن الحزب الحاكم هو الذي تجاوز الحقوق الدستورية لأنه مصمم على البقاء في السلطة بموجب قانون الطوارئ.
ويذكر أن الإخوان المسلمين كانوا قد فازوا بـ88 مقعدا من مقاعد مجلس الشعب البالغ عددها 454.
هذا ويقول الساسة المصريون المعارضون إنهم واثقون من أن أسرة الرئيس مبارك تعد ابنها جمال ليكون الرئيس المصري بعد أبيه البالغ من العمر 77 عاما والذي يحكم مصر منذ عام 1981.
XS
SM
MD
LG