Accessibility links

logo-print

سيناتور أميركي يشدد على ضرورة مشاركة الأقلية السنية في العملية السياسية في العراق


قال السيناتور الديموقراطي عن ولاية إيلينوي باراك أوباما أنه استمع في البيت الأبيض إلى شرح عما تفعله الولايات المتحدة لمساعدة الشعب العراقي.
وقال أوباما إنه أيضا وضع الرئيس بوش ووزيري الدفاع والخارجية ورئيس هيئة الأركان المشتركة والسفير الأميركي في العراق في أجواء الزيارة التي قام بها إلى العراق الأسبوع الفائت.
وأضاف أوباما: "نأمل أن يبدأ العراقيون في تحمل المسؤولية والتوصل إلى الاتفاقات الداخلية المنشودة لإيجاد حلول بعيدة المدى للمشكلة التي يعانونها."
وفيما نفى أوباما أن يكون النقاش تناول مهلا زمنية لتحقيق الأهداف الأميركية في العراق، شدد على المنحنى الايجابي الذي اتخذته التطورات الأخيرة في العراق.
وقال: "لقد أَجريت تعديلات على إستراتيجية تحقيق الاستقرار في العراق أدت إلى تحسن في الأوضاع عما كانت عليه العام الماضي. ولكن في النهاية على الشعب العراقي بأغلبيته الشيعية وأقليته السنية أن يظهروا التزاما ببناء دولة تضع نصب عينيها خدمة مصالح شعبها."
وشدد أوباما على ضرورة أن تكتسب الحكومة العراقية ثقة الأقلية السنية لتبقيها شريكة في العملية السياسية.
XS
SM
MD
LG