Accessibility links

سعي بريطاني للضغط في اتجاه فرض عقوبات على الخرطوم بسبب العنف في دارفور


طلبت لجنة التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني من حكومة بلير ممارسة ضغوط على مجلس الأمن لحمله على فرض عقوبات على الخرطوم. وذلك لإنهاء أعمال العنف في دارفور.
ودعت اللجنة إلى تزويد قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي بتفويض كامل من الأمم المتحدة وبزيادة مواردها لتتمكن من القيام بدورها بكل فعالية.
وكان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير قد أكد أن المجتمع الدولي أخفق في دعمه لأبناء دارفور في السودان.
وأشار بلير في كلمة أمس الأربعاء أمام مجلس العموم إلى حاجة الاتحاد الإفريقي إلى المزيد من الدعم البشري والمادي. وأضاف بلير: "اعتقد أن المجتمع الدولي خذل مواطني دارفور ولهذا فإن من المهم اتخاذ الإجراءات التي طالبت بها وزارة التنمية والحكومة أيضا، والتي يجب أن تشمل ليس فقط المساعدات الإنسانية بل التأكد من أن قوات الاتحاد الأفريقي تحصل على الدعم الكافي."
في الوقت ذاته، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان أن الوقت يبدو مناسبا لمناقشة إمكانية إرسال قوة حفظ سلام دولية إلى دارفور.
XS
SM
MD
LG