Accessibility links

بناظير بوتو تنفي اتهامات الفساد المالي ضدها


قالت رئيسة الوزراء الباكستانية السابقة بناظير بوتو إنها مستعدة للعودة إلى باكستان لتواجه ما وصفته بالاتهامات الملفقة ضدها.
وقالت بوتو في حديث صحفي الجمعة إن تهم الفساد المالي الموجهة إليها وإلى زوجها عاصف علي زارداري مضللة وكاذبة وتنبع من أغراض سياسية للحكومة الحالية في باكستان.
وكانت أجهزة الشرطة الدولية الانتربول قد أكدت أنها أصدرت أمرا قبل أيام باعتقال بوتو وزارداري بناء على طلب من حكومة باكستان الحالية.
ورفضت وزارة الخارجية الأميركية التعليق على وجود أمر من الإنتربول باعتقال بوتو الموجودة حاليا في الولايات المتحدة، كما رفضت السفارة الباكستانية في واشنطن التعليق أيضا. وترتبط باكستان والولايات المتحدة باتفاقية تسليم المطلوبين قانونيا.
وتعيش بوتو خارج باكستان منذ الانقلاب الذي قاده بيرفيز مشرف عام 1999 ، وهي ترافق زوجها حاليا في الولايات المتحدة لتلقي العلاج.
وكانت بوتو وهي ابنة رئيس الوزراء الباكستاني الأسبق ذو الفقار علي بوتو، أول رئيسة وزراء لدولة مسلمة على الإطلاق عندما انتخبت عام 1988.
XS
SM
MD
LG