Accessibility links

logo-print

أولمرت وميركل يتعهدان بعدم التعامل مع حركة حماس حتى تعترف بحق اسرائيل في الوجود


اصدر رئيس وزراء اسرائيل المؤقت ايهود اولمرت والمستشارة الالمانية انغيل ميركل تعهدا مشتركا بعدم التعامل مع حركة حماس الى ان تعترف بحق اسرائيل في الوجود وتنبذ العنف.
ففي اعقاب محادثات جرت في القدس وركزت على تداعيات فوز الحركة الاسلامية في الانتخابات الفلسطينية، قال اولمرت انهما اتفقا على كيفية التعامل مع الحركة التي كانت وراء عشرات الهجمات الانتحارية ضد اسرائيل.
وقال اولمرت في مؤتمر صحفي مع ميركل ان الجانبين توصلا لاتفاقات حول الخطوط العريضة التي يتعين على المجتمع الدولي انتهاجها فيما يتصل بمستقبل السلطة الفلسطينية
واضاف الزعيم الاسرائيلي موجها حديثه الى المستشارة الالمانية "انك تؤمنين بانه لا مجال للتصالح مع الارهاب ولا يمكن اجراء مفاوضات مع منظمات او حتى حكومات ضالعة في الارهاب وترفض الاعتراف بحق اسرائيل في الوجود."
واتفقت ميركل في الرأي مع اولمرت وقالت ان من غير الممكن منح حماس الاعتراف الدولي لمجرد انها فازت في الانتخابات، وقالت ان هذا هو الموقف الالماني الذي ستبلغه الى الاتحاد الاوروبي.
وصرحت ميركل بان الاتحاد لن يتمكن من تمويل السلطة الفلسطينية اذا لم تعترف حماس باسرائيل وتنبذ العنف والارهاب.
هذا ومن المتوقع ان تلتقي ميركل مع الزعيم الفلسطيني المعتدل محمود عباس في رام الله الاثنين، ولكنها لن تلتقي مع اي من قادة حماس.
XS
SM
MD
LG