Accessibility links

logo-print

أفراد من قوات الأمن الفلسطينية تحتل سطح المجلس التشريعي الفلسطيني


شق حوالي 40 من رجال الأمن الفلسطينيين طريقهم إلى داخل المجمع الذي يضم مبنى المجلس التشريعي الفلسطيني في غزة الاثنين واحتلوا سطح المبنى لفترة قصيرة وتعهدوا بمنع حماس من السيطرة على الخدمات الأمنية.
وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن هذه القوة غادرت المجمع بعد أن صعدت إلى سطح المبنى لكنها لم تدخل فعلا مبنى المجلس التشريعي.
وقامت القوة بإطلاق النار في الهواء بعد أن دخلت المجمع للمرة الثالثة خلال أربعة أيام، وتعهدت بألا تنتزع حركة حماس التي فازت في الانتخابات التشريعية الفلسطينية التي جرت مؤخرا السيطرة على الخدمات الأمنية من أيدي حركة فتح.
جدير بالذكر أن العديد من العاملين ضمن أجهزة الأمن الفلسطينية هم من أتباع حركة فتح، التي ظلت تهيمن على المسرح السياسي الفلسطيني حتى يوم الأربعاء الماضي عندما لحقت بها الهزيمة في الانتخابات التشريعية، ويخشون من أن تعمد حماس إلى استبدال قادة من أعضائها بقادة من حركة فتح.
XS
SM
MD
LG