Accessibility links

logo-print

رئيس الاستخبارات المصرية يزور سوريا ولبنان الثلاثاء


يجري اللواء عمر سليمان رئيس الاستخبارات المصرية محادثات مع المسؤولين في سوريا الثلاثاء قبل أن يتوجه إلى لبنان. وذلك لمتابعة الجهود المصرية الرامية للمحافظة على أمن لبنان واستقراره وإلى إعادة العلاقات اللبنانية السورية إلى مسارها السليم.
وفي الوقت الذي يستعد سليمان للتوجه إلى دمشق وبيروت للقاء المسؤولين هناك سعيا لتبديد التوتر القائم بين البلدين، قال المحامي السوري عمران الزعبي إن أي تقدم يتوقف على مدى قدرة الحكومة اللبنانية وأطراف لبنانية أخرى الاستجابة لهذا النشاط السياسي.
وأعرب الزعبي عن تقديره للوساطة التي تقوم بها مصر والسعودية رغم الضبابية التي تسيطر على زيارة اللواء سليمان.
من جهته، رأى ميشال عون رئيس كتلة الإصلاح والتغيير النيابية اللبنانية أن العلاقة بين لبنان وسوريا من مسؤولية الحكومة اللبنانية.
هذا ويترقب اللبنانيون الانتخابات الفرعية التي ستجرى لملء المقعد النيابي الذي شغر بوفاة أحد نواب منطقة بعبدا عاليه في جبل لبنان.
في هذا الإطار، لفت عون الانتباه إلى تأييد مسعى التوافق في هذه المسألة.
بدوره، أعلن محمد عفيف مسؤول الإعلام المركزي في حزب الله أن موقف الحزب تغير عن الانتخابات الماضية بسبب ما استجد من ظروف سياسية.
وأعرب عفيف عن دهشته إزاء ربط هذه الانتخابات بما أصبح متعارفا عليه بحلف طهران دمشق.
في المقابل، حذر النائب أنطوان زهره عضو كتلة القوات اللبنانية من محاولات العودة إلى الوصاية السورية.
أما حكمت ديب القيادي في التيار الوطني الحر فأعلن أن هناك مبالغة وتعمية للرأي العام في ربط الانتخابات الفرعية بحلف طهران دمشق.
XS
SM
MD
LG