Accessibility links

logo-print

استطلاع: ثلثا الإسرائيليين يريدون شرق أوسط خاليا من الأسلحة النووية


أفاد استطلاع نشر في الولايات المتحدة أن أغلبية الإسرائيليين اليهود يؤيدون شرق أوسط لا تملك فيه أي دولة سلاحا نوويا بما في ذلك دولتهم.

وكتب معدو هذا التحقيق الذي نشره مركز بروكينغز للأبحاث "دعي المستطلعون إلى الاختيار بين احتمالين، في الأول تملك إسرائيل وإيران السلاح النووي، وفي الثاني لا تملكه أي دولة، فاختار 65 بالمئة من الإسرائيليين اليهود الاحتمال الثاني و19 بالمئة فقط الاحتمال الأول".

وأعربت أغلبية الذين شملهم الاستطلاع أيضا عن الأمل في "وضع نظام كامل لتفتيش كل المنشآت التي تصنع وتخزن فيها المكونات النووية".

وأفاد التقرير أن 90 بالمئة من الإسرائيليين اليهود يعتقدون أن إيران ستنتج في نهاية المطاف القنبلة الذرية لكنهم انقسموا حول ضرورة مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية وهو ما أيده 43 بالمئة وعارضه 41 بالمئة.

بينما عارض العرب الإسرائيليون الذين يمثلون 20 بالمئة من سكان إسرائيل، بشدة أي تدخل في إيران، معارضة 68 بالمئة وتأييد 4 بالمئة فقط.

وفرض المجتمع الدولي عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي، لكن الجمهورية الإسلامية تنفي أن تكون تنتج السلاح النووي تحت غطاء مدني كما يتهمها الغرب.

وتعد إسرائيل القوة النووية الوحيدة في المنطقة على الرغم من أنها لم تؤكد أو تنف امتلاكها لترسانة نووية.

وأجري الاستطلاع في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وشمل 1010 أشخاص في إسرائيل.

XS
SM
MD
LG