Accessibility links

العرب السنة في العراق يشكلون ميليشيا تحت اسم "ثوار الأنبار"


يعكف العرب السنة في العراق على تشكيل ميليشيا مسلحة في إطار محاولاتهم لاستعادة نفوذهم الذي فقدوه إثر الإطاحة بنظام صدام حسين. وقالت وكالة رويترز التي أوردت النبأ الإثنين إن الغرض من تشكيل هذه الميليشيا مواجهة القوى الكردية والشيعية.
وأضافت الوكالة أن تلك الميليشيا التي يطلق عليها اسم "ثوار الأنبار" برزت إلى السطح عقب تصاعد الخلافات في صفوف الجماعات المسلحة السنية ومن بينها القاعدة.
ووصفت رويترز تلك الميليشيا بأنها جماعة جديدة تضاف إلى شبكة الجماعات المسلحة المتورطة بأعمال العنف، والتي ترتبط بالقوى السياسية السنية الرئيسية في البلد.
ولفتت وكالة رويترز إلى أن ميليشيا ثوار الأنبار تتألف أساسا من الصداميين والقوميين إضافة إلى اتباع تنظيمات سنية عراقية.
ونسبت الوكالة إلى مسؤولين حكوميين بارزين من العرب السنة القول إن التحالف الذي وصفوه بالتكتيكي بين السنة وتنظيم القاعدة انفصمت عراه بعد أن بدأ التنظيم باستهداف العرب السنة خلال الأشهر الأخيرة.
غير أن المسؤولين الذين لم تذكر الوكالة أسماءهم شددوا على أن الدافع الرئيسي لتشكيل "ثوار الأنبار" هو أن يكون للسنة قوة على الأرض لمواجهة منظمة بدر الشيعية التي يتهمها السنة بقتل وتعذيب أبناء طائفتهم.
وتوقعت وكالة رويترز أن يؤدي تشكيل الميليشيا السنية الجديدة إلى إضافة مزيد من العراقيل أمام جهود الحكومة العراقية الرامية لفرض سلطتها والحيلولة دون تفاقم الانقسام الطائفي والعرقي بين الشيعة والسنة والكرد.
وقال مسؤول سني إن عدد أفراد ميليشيا ثوار الأنبار يقدر بالمئات مؤكدا أن مهماتها ستكون دفاعية فقط.
غير أن مسؤولا حكوميا فضّل عدم الكشف عن اسمه أشار إلى أنه ورغم أن تلك الميليشيا شُكِّلت في الأساس لمحاربة أتباع تنظيم القاعدة، إلا أنه من الصعوبة بمكان التكهن بما ستؤول إليه أوضاعها في المستقبل على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG