Accessibility links

logo-print

باحث في معهد كارنيغي يعتبر نتيجة الانتخابات الفلسطينية مشرفة جدا


عقدت جمعية "أميركيون من أجل السلام الآن" ندوة في إحدى قاعات الكونغرس لبحث نتائج الانتخابات الفلسطينية. ووصفها أحد المشاركين بأنها شفافة ونزيهة.
وفي حديث لـ"العالم الآن" قال ناثان براون الباحث في معهد كارنيغي للسلام في واشنطن وهو أحد المشاركين في الندوة، إن نتيجة الانتخابات الفلسطينية كانت مشرفة جدا، وأشار إلى أنه بإمكان حماس تغيير موقفها الرافض لقيام إسرائيل مثلما غيرت رأيها بشأن المشاركة في الانتخابات من قبل.
وقال براون:
"المشكلة هي أنهم يغيرون مواقفهم ببطء ، وهذه المنظمة تعاني من مشكلتين من ناحية التطور، أولا لديهم نماذج مختلفة من القادة ويجب عليهم التحاور مع بعضهم لتوحيد صفوفهم، وثانيا فإنها تتمسك بمبادئها. وهي ليست منظمة انتهازية، لكنني أعتقد أيضا أنهم الآن سيواصلون التعامل مع القضية ببطء رغم أن الوضع الآن لا يتحمل المزيد من الصبر والتباطؤ."
XS
SM
MD
LG