Accessibility links

التعويض عن ضحايا السفينة المصرية الغارقة


أعلن مسؤول في شركة السلام للنقل البحري التي تملك العَبَّارة التي غرقت في البحر الأحمر الجمعة أن السلطات المصرية والشركة قررتا دفع 150 ألف جنيه مصري، أي نحو 26 ألف دولار، لعائلة كل شخص توفي في الحادث، مضيفاً أن تعويض الناجين سيتفاوت حسب طبيعة إصاباتهم. وأضاف المسؤول أن الشركة قررت أيضاً التكفل بالطفل محمد أحمد حسن البالغ من العمر ست سنوات والذي كان الناجي الوحيد من بين أفراد أسرته.
تجدر الإشارة إلى أن نحو ألف شخص لقوا مصرعهم في الحادث.
XS
SM
MD
LG