Accessibility links

logo-print

سولانا وشتانماير يبدآن على انفراد جولة في عدة دول في الشرق الأوسط


يبدأ الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا جولة عربية لبحث مستقبل عملية السلام في المنطقة. وتأتي الجولة علي ضوء فوز حركة حماس ولبحث تداعيات الرسوم المسيئة للإسلام التي نشرتها إحدى الصحف الدنماركية.
وذكر أن سولانا سيعمل على إعادة تثبيت ما اسماه العلاقات الودية بين أوروبا والدول العربية والإسلامية.
وتشمل جولة سولانا السعودية ومصر ثم إسرائيل والأراضي الفلسطينية.
كما يتوجه وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتانماير الأحد إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية والأردن لإجراء مشاورات تتعلق بعملية السلام وتأتي هذه الزيارة استمرارا للمحادثات التي سبق وأجرتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في بعض دول الشرق الأوسط. وأعلن المتحدث باسم الخارجية الألمانية أن الجولة تشمل أنقرة التي لم تكن مقررة أساساً في الجولة. وكانت ميركل قد أجرت قبل أيام اتصالاً بالرئيس الأميركي جورج بوش لتنسيق المواقف بشأن مسألة استئناف العملية السلمية في الشرق الأوسط.
XS
SM
MD
LG