Accessibility links

logo-print

باروسو: من غير المنطقي التفاوض بشأن حرية التعبير


قال خوسيه مانويل باروسو رئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي بأن من غير المنطقي التفاوض بشأن حرية التعبير لأنها من القيم الحقيقية في المجتمعات الأوروبية الديموقراطية.
ووصف باروسو في تصريحات صحافية نشرت في كوبنهاغن الهجمات التي تعرضت لها في الآونة الأخيرة سفارات الدنمارك في دمشق وبيروت وطهران بأنها غير مقبولة جملة وتفصيلا.
وكان وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط قد دعا الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى إصدار قرار يصون الرموز والمقدسات الدينية.
من جهة أخرى، أعلن أحمد أكاري أحد زعماء الجماعات الإسلامية في الدنمارك في مقابلة مع وكالة أنباء أسوشيتدبرس أن جماعته مستعدة لقبول جانب من اللوم والمسؤولية عن الاحتجاجات الدولية التي اندلعت بسبب نشر صور كاريكاتورية مسيئة للإسلام.
لكن أكاري وهو مهاجر من لبنان إلى الدنمارك أصر على أن جماعته نقلت شكواها إلى الشرق الأوسط لأن حكومة الدنمارك لم تعرها أي اهتمام.
وقال أكاري إن جماعته مستعدة لتحمل ثلث اللوم إذا تحملت الحكومة والصحف التي نشرت الرسوم بقية اللوم.
وكانت حكومة الدنمارك قد اتهمت الجماعة بأنها أساءت تمثيل الدنمارك أثناء جولة مسؤوليها إلى لبنان ومصر وسوريا فيما أشار أحدث استطلاع للرأي إلى أن معظم الدنماركيين يعتبرون الجماعة الإسلامية مسؤولة عن إثارة الأزمة.
وعلى صعيد آخر، قال رئيس الوزراء الدنماركي أندرس فوغ راسموسن إن الضجة التي أثارها نشر الرسوم يشكل أكبر تحد لسياسات بلاده الخارجية منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية.
هذا وأكد الدكتور الشيخ عكرمة صبري مفتي القدس والأراضي الفلسطينية ضرورة التفاوض مع أي جهة غربية لشرح وجهة النظر الإسلامية بشأن المسائل المتعلقة بالإساءة لصورة الرسول الكريم، مشيرا إلى أن رئيس وزراء الدنمارك أخطأ في معالجة المشكلة مع الرأي العام الإسلامي والعربي.
وتوقع الشيخ صبري في حديث "للعالم الآن" تدخل بعض الدول لمعالجة الأزمة التي تواجه الدنمارك.
XS
SM
MD
LG