Accessibility links

ايران تعلن استعدادها للرد على أي هجوم عسكري على أراضيها بسبب ملفها النووي


قال الجنرال يحيى رحيم رئيس الحرس الثوري الإيراني إن بلاده جاهزة للرد على أي هجوم عسكري أميركي على أراضيها بسبب الأزمة الناجمة عن قرار إيران تخصيب اليورانيوم، وسط تحذيرات روسية من تطبيق عقوبات على حكومة طهران.
وقال بعض القادة إنهم لا يلمسون استعدادا أميركيا لتوجيه ضربة حاليا ضد إيران. وأعربت مستشارة ألمانيا أنجيلا ميركل في تصريحات تنشرها إحدى الصحف الألمانية الخميس عن تفاؤلها إزاء احتمال نجاح الجهود العديدة المبذولة لاحتواء الأزمة، ومن بينها احتمال تخصيب اليورانيوم الإيراني في روسيا.
وأشادت ميركل بقرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإحالة ملف إيران النووي على مجلس الأمن ووصفته بأنه يمثل نجاحاً ديبلوماسياً كبيراً.

ومن جانبه حذر وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف من أن تطبيق عقوبات على إيران لن يؤدي إلا إلى تعميق أزمة البرنامج النووي الإيراني.
وقال في مؤتمر صحفي عقده في فيينا بعد اجتماعه مع نظيرته النمساوية أورسولا بلاسنيك إن العقوبات ليست سوى مقدمة لمزيد من التصعيد في الأزمة. وأكد لافروف أن بلاده ستبحث مع الإيرانيين الأسبوع القادم عرض موسكو تخصيب اليورانيوم الإيراني في روسيا في إطار مجموعة من المقترحات الروسية لتجاوز الأزمة.

وقالت الوزيرة النمساوية، التي تتولى بلادها رئاسة الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي، إنه يتعين على إيران التخلي عن تخصيب اليورانيوم الذي استأنفته رغم تحذيرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
XS
SM
MD
LG