Accessibility links

مجلس النواب الأميركي يدعو إلى وقف المساعدات المباشرة للفلسطينيين ما لم تغير حماس موقفها


أصدر مجلس النواب الأميركي قرارا يدعو إلى عدم منح السلطة الفلسطينية مساعدة مباشرة ما دام يسيطر عليها حزب يدعو إلى تدمير إسرائيل،حسب تعبيره، في إشارة إلى حركة حماس.

وقد وافق المجلس على القرار غير الملزم بأغلبية 418 صوتا وعارضه صوت واحد.
وأوضح رئيس الأكثرية الجمهورية جون بونر أن الولايات المتحدة ترحب بالانتخابات الحرة والنزيهة التي أجراها الشعب الفلسطيني حسب قوله لكنه قال انه إذا لم تغير حماس موقفها وتفكك منظمتها التي وصفها بالإرهابية ولم توافق على العمل في سبيل تسوية سلمية مع إسرائيل فان أي أموال من دافعي الضرائب لن تقدم لدعم الحكومة الفلسطينية.

من جهتها، أشادت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس بالانتخابات التشريعية الفلسطينية وقالت إنها عبرت عن رغبة الشعب الفلسطيني في التغيير. إلا أنها شددت في إفادة أمام لجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس الشيوخ الأميركي على ضرورة أن تتخلى حركة حماس عن العنف كي تحظى بتأييد المجتمع الدولي، وأضافت:
"نعتقد أن رغبة الشعب الفلسطيني في التمتع بحياة أفضل لم تتغير، لذا فإن أمام حماس التزامات وخيارات، اذ يتعين عليها تنفيذ رغبات الشعب الفلسطيني التي لا يمكن تحقيقها سوى بإحلال السلام وبإقامة دولة فلسطينية بجانب إسرائيل، لذا فهي تواجه خيارا طرحه المجتمع الدولي واللجنة الرباعية بضرورة الإقرار بحق إسرائيل في الوجود وأن تنبذ العنف وتتخلى عن السلاح."
XS
SM
MD
LG