Accessibility links

logo-print

مسؤول إسرائيلي يحذر من تأثير زيارة وفد من حماس لأنقرة على العلاقات التركية الإسرائيلية


حذرت إسرائيل تركيا من خطورة دعوتها لزعماء حركة حماس لزيارة أنقرة وقال المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية إن حكومته لا تفهم سبب دعوة أنقرة لزعماء حماس.
وأضاف المتحدث أن تلك الزيارة قد تؤثر على العلاقات التركية الإسرائيلية القوية.
وكان وفد من زعماء حماس ومن بينهم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي للحركة قد زاروا تركيا وأجروا محادثات مع مسؤولين كبار في حزب العدالة والتقدم الحاكم وديبلوماسيين أتراك للتباحث بشأن الوضع في الشرق الأوسط في أعقاب فوز الحركة في الانتخابات التشريعية الفلسطينية.
لكن الزيارة لم توصف بالرسمية ولم تجر الحركة أي اجتماعات في وزارة الخارجية التركية.
وجاء في بيان صادر عن الخارجية التركية أن المسؤولين الأتراك أكدوا خلال تلك المباحثات على المطالب الدولية المتمثلة في ضرورة تخلي حماس عن العنف والاعتراف بحق إسرائيل في الوجود.
وتأتي زيارة وفد حركة حماس إلى تركيا في إطار الجولة التي يقوم بها لعدد من الدول الإسلامية لحشد التأييد للحركة التي من المرتقب أن تشكل الحكومة الفلسطينية المقبلة في الوقت الذي تكثف فيه الدول الغربية وإسرائيل ضغوطها على الحركة.
وقال مسؤول تركي إن أنقرة أبلغت الولايات المتحدة وإسرائيل بزيارة المسؤولين في حماس لتركيا، كما أن الزيارة تأتي عقب إعلان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان استعداد حكومة للوساطة بين إسرائيل والحكومة الفلسطينية التي ستشكلها حماس.
وتعتبر تركيا مع أبرز الدول ذات الأغلبية المسلمة التي لها علاقات قوية مع إسرائيل.
على صعيد آخر، أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن وفدا من حركة حماس سيزور موسكو مطلع الشهر المقبل للتباحث بشأن الوضع في الشرق الأوسط في أعقاب فوز الحركة في الانتخابات التشريعية الفلسطينية.
وجاء في بيان صادر عن الخارجية الروسية أنه تم التوصل إلى اتفاق من حيث المبدأ على زيارة وفد من قادة حماس لموسكو مطلع مارس/آذار.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن اعتزامه دعوة قادة حماس للتباحث بشأن مستقبل السلام في الشرق الأوسط، وقال إن من غير المستبعد أن توجه دول أخرى دعوات لحماس في أعقاب فوزها في الانتخابات الفلسطينية التي يجمع الجميع على أنها كانت حرة ونزيهة.
من جانبه، أكد إسماعيل هنية القيادي في حركة حماس أن الحركة تلقت رسميا الدعوة الروسية وأن وفدا من قادتها سيتوجه خلال الأيام المقبلة إلى موسكو.
XS
SM
MD
LG