Accessibility links

logo-print

33 في المئة من الألمان الذين استطلعت آراؤهم يؤيدون عملية عسكرية ضد إيران


أظهر استطلاع للرأي في ألمانيا ارتفاع نسبة المؤيدين لشن عملية عسكرية فيما لو صممت على إنتاج سلاح نووي. وأعرب 33 في المئة من المشاركين في الاستطلاع عن موافقتهم على حل عسكري في حال تعثر الحل الديبلوماسي، وهي النسبة التي لم تكن تتعدى 14 في المئة في استطلاع مماثل أجري عام 2003.
وأيدّ 22 في المئة مشاركة قوات ألمانية في أي عملية عسكرية تستهدف إيران لردعها عن برنامجها النووي العسكري.

وكان السفير الأميركي جون بولتون حذر من أن التأخير في اتخاذ الإجراءات الضرورية ضد القدرات النووية الإيرانية سيسمح بزيادة معرفتها بتخصيب اليورانيوم. وقال بولتون الذي يرأس مجلس الأمن الدولي للشهر الحالي أن التأخير يعطيها وقتا لاستغلال سلاح النفط الذي تملكه مع عدد من الدول التي لديها مطالب كبيرة ومتزايدة في مجال الطاقة. ومن المقرر أن يرفع محمد البرادعي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرا إلى مجلس الأمن الدولي في مارس/آذار المقبل بشأن رد إيران على مطالب وقف أنشطة التخصيب والتعاون مع الوكالة. كما تعتزم إيران وروسيا إجراء محادثات يوم الاثنين المقبل بشأن اقتراح موسكو بتخصيب اليورانيوم في روسيا في محاولة لحل الأزمة.
XS
SM
MD
LG