Accessibility links

مجلس الوزراء الاسرائيلي يبحث أسلوب التعامل مع الحكومة الفلسطينية الجديدة


يبحث مجلس الوزراء الاسرائيلي في جلسته الاسبوعية اليوم في أسلوب التعامل مع الحكومة الفلسطينية الجديدة.
وتأتي في مقدمة جدول أعمال الجلسة برئاسة رئيس الوزراء الاسرائيلي المؤقت ايهود أولمرت مسألة الضغط على حماس للاعتراف بالدولة العبرية ونبذ العنف خاصة بعد التصريحات الاخيرة لقادة الحركة بالامس والتي رفضوا فيها مطالبات عباس بهذا الشأن . على صعيد آخر ، قالت مصادر إسرائيلية ان إسرائيل تنوي الضغط على حماس في محاولة لوضع الشعب الفلسطيني أمام خيار المطالبة بإجراء إنتخابات تشريعية جديدة لتغيير الوضع الحالي .
وصرح مسؤول اسرائيلي رفض الافصاح عن اسمه بان الاجواء السائدة قبل اجتماع اليوم تشير الى عدم نية اسرائيل اتخاذ موقف متشدد تجاه الطرف الاخر لعدم السماح لحماس بكسب التعاطف الدولي ومنعها من الحصول على المعونات الخارجية التي تحتاجها بشدة.

كما أعلن البيت الأبيض انه سيلتزم سياسة الترقب عن قرب لمعرفة رد فعل حماس على مطالبتها بتعديل نهجها المتشدد تجاه إسرائيل .
جاء ذلك على لسان المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي فريدريك جونز الذي قال إن موقف الإدارة الإمريكية تجاه حماس واضح من حيث ضرورة نزع السلاح ونبذ العنف والإعتراف بحق إسرائيل في الوجود، على حد قوله .
وأضاف جونز ان الولايات المتحدة ستظل تترقب وتنتظر إلى ماستؤول إليه الامور في هذا الشأن خلال تشكيل حكومة حماس الجديدة مشيرا إلى ان تلك الحكومة والرئاسة الفلسطينية ستكون مطالبة بالمضي في إلتزامات مسار السلام المتفق عليه مع إسرائيل والمجتمع الدولي.
XS
SM
MD
LG